وصل أول أمس الأحد كل من عبد اللطيف الحموشي، المدير العام للمديرية العامة للأمن الوطني ومدير المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، ومحمد ياسين المنصوري، مدير الإدارة العامة للدراسات والمستندات، إلى إيطاليا للقاء كبار الساسة و الأمنيين الإيطاليين.
وسائل إعلام إيطالية نقلت أن المسؤولين الأمنيين المغربيين حلا بالعاصمة روما للقاء كبار المسؤولين الأمنيين و السياسيين الإيطاليين في مهمة غير معلن عنها.
 و أضافت ذات المصادر ، أن الزيارة التي يقوم بها الحموشي و المنصوري إلى إيطاليا ليست الأولى من نوعها لأوربا ، حيث تحظى الوكالتين الأمنيتين اللتان يترأسها المسؤولين حسب ذات المصادر ، باهتمام و إشادة الدول الأوربية التي طلبت في كثير من المرات مساعدتهما لمحاربة الإرهاب و الجريمة المنظمة.

مواضيع قد تعجبك